الرئيسية / اقتصاد / المدافئ تلتهب بأسعارها وتبلغ حدود 65 ألف ليرة !

المدافئ تلتهب بأسعارها وتبلغ حدود 65 ألف ليرة !

في جولة على بعض المحال التي تبيع المدافىء تبين لنا أن الأسعار مبالغ فيها حيث وصل سعر مدفأة المازوت العادية من مستوى جيد إلى 40 ألف ليرة بينما مدافىء الصالون فالحد الأدنى 100ألف والأعلى 150ألف ليرة، ولدى سؤالنا أحد الباعة (أبو حيان) عن سبب ارتفاعها برر قائلاً: إن أسعار المواد الداخلة في صناعتها وتركيبها اختلفت عن العام الماضي فكل عام ترتفع، وهذا ما يجبرنا على البيع بسعر زائد لأن التاجر له هامش ربح أيضاً، وبحسب «أبو حيان» فإن للمدافىء أنواعاً تبدأ أسعارها من1500ليرة للمدفأة التي لا تحمل ماركة فهي تصنع بطريقة يدوية، أما أسعار المدفأة ذات الشمعات الثلاث والمكفولة فتبدأ من 5000 ليرة و9000 ليرة لأربع شمعات، وهناك مدافىء تعمل بطريقة التوربين أو الهواء الساخن فقد وصل سعرها إلى 22ألف ليرة تقريباً .

وأكد عماد، وهو أحد مصنعي المدافىء الكهربائية، أن ارتفاع أسعار المدافىء يرجع لارتفاع تكاليف الإنتاج فمعظم المواد الداخلة في التصنيع مستوردة ومرتبطة بسعر الدولار، إضافة إلى تكاليف أخرى كارتفاع أسعار الكهرباء والمازوت للمعامل والورش، والأضرار التي لحقت بالعديد منها التي اضطر أصحابها إلى نقل منشآتهم لمناطق جديدة وتحملوا أعباء مادية وبعضهم توقف نهائياً عن العمل.

نضال مقصود -مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية أوضح أن أسعار المدافئ بكل أنواعها تتبع للقرار2082 المتضمن إلزام كل المنتجين والمستوردين إعداد بيانات تكلفة والاحتفاظ بها لحين الطلب في حال الشكوى أو الشك، وهناك لجان دراسة لعينات في كل محافظات القطر فمديرية التجارة الداخلية مهمتها دراسة العينات السعرية التي تسحب من الأسواق من قبل دوريات حماية المستهلك لدراستها وتكاليفها والتحقق من أسعار المبيع.

وأضاف مقصود: نتيجة المتابعة اليومية التي نقوم بها مع مديريات التجارة الداخلية تم سحب العديد من العينات السعرية وتجري حالياً دراستها ضمن اللجان المخصصة لهذه الغاية، كما لوحظ استقرار في أسعار المدافئ بكل أنواعها، مؤكداً أنه في حال تمت دراسة أي عينة سعرية وكانت النتيجة مخالفة يتم تنظيم ضبوط تموينية للمنتج والمستورد عملاً بالقانون 14لعام 2015والسجاد تنطبق عليه إجراءات المدافئ نفسها.

عبد المنعم رحال -معاون مدير التجارة الداخلية قال فيما يخص أسعار السجاد: ونحن على أبواب فصل الشتاء تقوم مديرية التجارة الداخلية بمراقبة أسواق مبيع السجاد، ويتم سحب عينات من الأسواق ونراقب مدى جودتها والمخالفة من عدة مراحل (سعر زائد _عدم الإعلان عن السعر _عدم الإعلان عن مواصفات المادة) ويتم تنظيم ضبوط وإحالة المخالف إلى القضاء بعد إغلاق محله.

تشرين